11 SID.ir | عنوان فارسي: بايسته هاي اخلاقي فرماندهان عالي رتبه نظامي با فرودستان در نهج البلاغه (عنوان عربي: الضرورات الأخلاقية المستوحاة من نهج البلاغة بالنسبة إلي تعامل الزعماء ذوي المناصب العسكرية العالية مع من هم تحت إمرتهم)
برای اطلاع از آخرین مقالات علمی و اخبار کرونا(COVID-19) کلیک کنید

مشخصات مقاله

عنوان نشریه: 
 
عنوان مقاله: 

عنوان فارسي: بايسته هاي اخلاقي فرماندهان عالي رتبه نظامي با فرودستان در نهج البلاغه (عنوان عربي: الضرورات الأخلاقية المستوحاة من نهج البلاغة بالنسبة إلي تعامل الزعماء ذوي المناصب العسكرية العالية مع من هم تحت إمرتهم)

 
نویسندگان: 
 
آدرس:  
* موسسه آموزشی و پژوهشی امام خمینی (ره)
 
چکیده: 

چکيده فارسي:
فرماندهان نظامي در عملکردشان با زيردستان با پاره اي از مسائل جاري نظاميان روبه رو مي شوند که عرف اخلاقي نظاميان آنها را پذيرفته، ولي با آموزه هاي اخلاقي اسلامي تزاحم دارند يا برعکس، ازاين رو فرماندهان نظامي مسلمان دچار ترديد اخلاقي در برخي مسائل مي شوند، مسائلي، چون تنبيه هاي همگاني مجرمان و غيرمجرمان، رفتار اطلاعاتي با دوستان صميمي که مي تواند منافقانه باشد. هدف از اين پژوهش نيز ياري رساندن فرماندهان براي تصميم گيري درست در اين مسائل با محوريت ديدگاه هاي امام علي (ع) در نهج البلاغه است
. اين مقاله با رويکردي تحليلي توصيفي به آراي امام علي (ع) درباره برخي از مسائل اخلاقي چالش برانگيز نظاميان مي پردازد. حاصل اين پژوهش، اصولي است که در رفتار فرماندهي با کادر و افراد تحت امر خود به کار مي آيند که عبارت اند از: 1. خدا و عدالت محوري در برخورد با نيروها؛ 2. اولويت مصالح امنيتي و دفاعي اسلام بر مصالح ديگري، چون مصالح فردي و خانوادگي.

 

چکيده عربي:
إن القادة العسكريين قد يواجهون بعض المسائل المتداولة بين القوات العسكرية حين أداء مهامهم تجاه من هم تحت إمرتهم. فهذه المسائل وإن كانت متعارفة في العرف الأخلاقي العسكري، إلا أنها تتعارض مع التعاليم الأخلاقية الإسلامية، أو قد تكون علي العكس من ذلك. لذا، فإن القادة العسكريين المسلمين يواجهون بعض الترديد في المسائل الأخلاقية، كالعقوبات الجماعية التي تشمل المذنبين وغير المذنبين، والتجسس علي الأصدقاء المقربين الذي يعد نوعا من النفاق.
الهدف من تدوين هذه المقالة هو إرشاد القادة العسكريين إلي اتخاذ قرارات صحيحة حول بعض المسائل الأخلاقية المثيرة للجدل حول من هم تحت إمرتهم، وذلك بأسلوب تحليلي نظري. وقد تم الاعتماد في طرح الموضوع علي آرا الإمام علي (عليه السلام) في نهج البلاغة، حيث كانت النتائج التي تم التوصل إليها كالتالي :
1- اتباع الله تعالي ومحور العدالة عند التعامل مع العسكر.
2- منح الأولوية للمصالح الأمنية والدفاعية للإسلام وتقديمها علي المصالح الأخري، كالمصالح الشخصية والعائلية.

 
کلید واژه: 

 
موضوعات مرتبط: 
 
ارجاعات: 
  • ندارد
 
 
مقالات نشریه ای مرتبط: 
 
مقالات همایشی مرتبط: 
 

  چکیده انگلیسی بازدید یکساله 89
 
 
آخرین های بلاگ
ورود به بلاگ مرکز اطلاعات علمی